موقع طب الاسنان العربي | Dental Arabic

مجلة طبية متنوعة و موقع خاص بالعلوم الطبية و طب الأسنان باللغلة العربية , ومصدر عربي للمعرفة .
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءمكتبة الصورالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 انتقال الذروة (الإهليلجية) أثناء التحضير و تدبيرها Zipping

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ADMIN
The Empire
The Empire
avatar

الرتبة : ادارة الموقع
عدد المساهمات : 1209
Level : 2110
Like : 5
تاريخ الميلاد : 29/05/1988
تاريخ التسجيل : 20/12/2010
العمر : 30
المزاج المزاج : مزاج طبيب أسنان ممارس

مُساهمةموضوع: انتقال الذروة (الإهليلجية) أثناء التحضير و تدبيرها Zipping    14/08/13, 02:25 am

انتقال الذروة (الإهليلجية) أثناء التحضير و تدبيرها Zipping
اقتباس :
انتقال الذروة أو الإهليلجية هو تغيير موضع الذروة أو انتقال الجزء الذروي من القناة، من خلال إحداث قمع معكوس في نهاية القناة. هذه الظاهرة تُوصف بجعل انحناء القناة الطبيعي مستقيماً وبخاصة في الثلث الذروي.

الأسباب الرئيسية: لانتقال الذروة هي:
 الفشل في حني الأدوات مسبقاً.
 تدوير الأدوات في الأقنية المنحنية.
 استعمال الأدوات الكبيرة والصلبة لتـثقب خارج القناة المنحنية.
في هذه الحالة الثقبة الذروية ستميل لأن تصبح بشكل دمعة أو بشكل بيضوي وتنـتقل من انحناء القناة. كما أن المبارد الموضوعة في الأقنية المنحنية سوف تقطع أكثر من الجزء الخارجي من جدار القناة للامتداد الذروي. وهكذا تحدث حركة وابتعاد للطريق القنوي عن الانحناء وبالتالي عن المسار الطبيعي.
ومن جهة أخرى فإن الجزء التاجي من الشفرات سيُزيل أكثر من الوجه الداخلي لجدار القناة، مسبباً نقصاً غير متساو للعاج في الثلث التاجي. إن الإزالة المفرطة وغير المتساوية للعاج في الجزء التاجي من القناة بالإضافة إلى الثلث الذروي يمكن أن تتسبب في انثقابات حقيقية في الجذور التي لها انحناءات ذروية شديدة.
عندما يدور المبرد (المحني مسبقاً أو غير المحني) في الأقنية المنحنية فإنه سيتشكل خللاً ميكانيكياً حيوياً ويُعرف بالمرفق elbow وهو يتشكل تاجياً من الشكل الإهليلجي للمقعد الذروي. وهذا المرفق هو الجزء الأضيق من القناة وسينتهي الحشو عنده في معظم الحالات، تاركاً ذروة القناة المتخربة بالـ zipping بدون حشو. وهذه الحادثة غير المتوقعة شائعة مع التكثيف الجانبي للكوتابركا. ولذلك استعمال التكثيف العمودي أو الحشو بطريقة الكوتابركا الملدنة بالحرارة ستكون مثالية في هذه الحالات لتكثيف الكوتابركا الصلبة إلى التحضير الذروي دون الحاجة لاستعمال كميات زائدة من المعجون. ومع ذلك فإن الختم الذروي ربما يكون أقل من المثالي، لأن انتقال الذروة لا يمكن اعتباره من نمط التحضير القمعي المستدق.
لمنع انتقال الذروة يجب أن تكون المبارد زائدة الانحناء في الـ 4-3 ملم الذروية، وأن يُعمل في اتجاه الانحناء بحركات إدخال وإخراج قصيرة وأن لا يُدور المبرد أو يُغير توجيهه. في تحضير المقعد الذروي للأقنية الصغيرة والمنحنية، فإن كتلة التحضير تُنجز بواسطة مبارد صغيرة. والاستعمال الزائد للمبارد الصغيرة والمرنة لتوسيع المقعد الذروي سيمنع الإهليلجية التي تحدث بالأدوات الصلبة والكبيرة. بالإضافة إلى أن تقنيات التصوير الشعاعي الصحيحة ستكشف وجود انحناءات الجذر ومواضع الفتحات الذروية.
في أقنية الجذور المنحنية حتى 20-10 درجة فإن شفرات قطع المبرد يمكن أن تُزال عند مناطق استراتيجية محددة بوساطة قرص ماسي أو سنابل حادة، ومواضع سحل شفرات المبرد هي الأجزاء من المبرد التي تلامس السطح العاجي الخارجي بالنسبة للانحناء عند الثلث الذروي والسطح العاجي الداخلي بالنسبة للانحناء عند الثلث المتوسط. سحل الشفرات من على كل مبرد ذو قياس أكبر ستنقص الميل إلى الإهليلجية وتعزز المحافظة على شكل القناة الأصلي. لأن بنية سنية أقل ستُزال من الانحناء عند الثلث الذروي من القناة وبنية أقل ستُزال من منتصف الجذر عندما تكون الانحناءات الجذرية الخارجية موجودة.
في انحناءات الجذور أكثر من 20 درجة فإن الانحناء الزائد للمبارد سيكون إجبارياً. لأن وضع المبرد المحني بشكل زائد مسبقاً ضمن القناة غير المطاوعة سيؤدي إلى إنقاص انحناء المبرد، وبخاصةً في القياسات الكبيرة. والانحناء الذي سيأخذه سيُمثِّل عادةً شكل القناة مع درجة أكبر للانحناء في الـ 3 ملم الذروية من المبرد.
البرد بعكس الانحناء سيستعمل أيضاً في الأقنية المنحنية وفي الجذور ذات الانحناءات الكبيرة. يمنع هذا البرد المتغير الإزالة السنية المفرطة في مناطق الخطر المحتملة من بنية الجذر الرقيقة. أما البرد الأكثر ضغطاً فيطبق على بنية السن بعيداً عن اتجاه الانحناء الجذري وبعيداً عن الانغمادات. كما يمنع البرد بعكس الانحناء أيضاً ترقيق الجذر وإمكانية ثقب البنى الجذرية.
عند وجود نقل للذروة (إهليلجية) وعدم وجود دليل أو علامة على وجود انثقاب جذري جانبي أو ذروي، فإن أي طريقة من تقنيات الحشو يمكن أن تستعمل ولكن ستفضل التقنيات التي تُلين مواد الحشو الكوتابركا. في بعض حالات نقل الذروة قد لا يكون للانثقاب علامة سريرية ولذلك قد يكون من الحكمة استعمال معاجين الأقنية الجذرية الحاوية على هيدروكسيد الكاليسيوم (sealapex , kerr manufacturing co , romulus , mich , ). فإذا كان الانثقاب المجهري موجوداً سواءً في وسط الجذر أو ذروياً فإن هيدروكسيد الكاليسيوم سيكون أقل إثارةً للنسج الملتهبة من معجون أكسيد الزنك والأوجينول وقد يساعد على إنشاء حاجز نسيجي صلب عندما يلامس البنى الداعمة للسن. إذا تشكل المرفق elbow وأخذ يمنع التكثيف المثالي للجزء الذروي من القناة فإن منطقة المرفق ستغدو بمثابة مقعد ذروي لمادة السد (الحشو) القناة وستتوقف هذه المواد عندها. ويجب أن تُكثَّف الكوتابركا والمعجون بشكل ثلاثي الأبعاد ما بعد منطقة المرفق elbow، ويُوضع المريض تحت المراقبة الدورية لتقييم الحالة. وفي حال ظهور أعراض أو علامات عن هذه الحالة نلجأ عندها للجراحة لحل المشكلة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.dentalarabic.com
 
انتقال الذروة (الإهليلجية) أثناء التحضير و تدبيرها Zipping
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع طب الاسنان العربي | Dental Arabic :: علوم طب الأسنان :: علم المداواة endodontic & Operative Dentistry-
انتقل الى: