موقع طب الاسنان العربي | Dental Arabic

مجلة طبية متنوعة و موقع خاص بالعلوم الطبية و طب الأسنان باللغلة العربية , ومصدر عربي للمعرفة .
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءمكتبة الصورالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تشريح الجهاز اللبي للأسنان الدائمة السفلية Anatomy of the pulp system*

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ADMIN
The Empire
The Empire
avatar

الرتبة : ادارة الموقع
عدد المساهمات : 1209
Level : 2110
Like : 5
تاريخ الميلاد : 29/05/1988
تاريخ التسجيل : 20/12/2010
العمر : 30
المزاج المزاج : مزاج طبيب أسنان ممارس

مُساهمةموضوع: تشريح الجهاز اللبي للأسنان الدائمة السفلية Anatomy of the pulp system*    14/08/13, 02:23 am

تشريح الجهاز اللبي للأسنان الدائمة السفلية Anatomy of the pulp system*
اقتباس :
الثنية والرباعية السفليتان Mandibular central and Leteral incisors
الطول الوسطي 21ملم- ومتوسط حجم الفراغ اللبي 6.1 ملم للثنية 7.1 للرباعية.
وهي أصغر الأسنان عند الإنسان تأخذ الحجرة اللبية مقطعاً بيضوياً وتملك ثلاث قرون لبية .
إن جذور هذه الأسنان رقيقة وتحتوي على ميزاب على السطح الوحشي والأنسي وبالتالي فالتحضير الزائد يؤدي لحصول إنثقاب
تأخذ القناة والجذر انحناء تدريجياً باتجاه الوحشي أحياناً تكون الذروة بالاتجاه اللساني
لقد قام كل من Wilson-Henry –Rankine بدراسات مستفيضة على هذه الأسنان ووجدا ما يلي:
• تملك هذه الأسنان جذراً واحداً ضيقاً بالاتجاه (أنسي وحشي)وأعرض نسبياً بالاتجاه(دهليزي لساني) وتأخذ أحياناً انحناء وحشي أو لساني.
• قد يكون التشعب القنوي من الصنف 1-2-3 وفي دراستهم على 111 سن كانت النسب كما يلي 60% صنف1 - 35% صنف2 - 5% صنف3
• تبعاً لوجود علاقة بين شكل التاج والتشعب القنيوي لاحظوا أنه عندما يكون التاج قصيراً وثخيناً (Squatty) فإن الجذر يكون مدوراًوتكون القناة مجزأة.
• عند وجود قناتين (بحسب دراستهم40% تملك من القواطع السفلية تملك قناتين) فإن القناة الدهليزية تكون أكثر استقامة وتكون نقطة تفرق الاقنية بالثلث العنقي عادة.
• إن المدخل الروتيني يتيح إمكانية التعامل مع القناة الدهليزية (قناتين) أو الجدار الدهليزي (قناة واحدة)لذلك ينصح بأن يكون المدخل بيضوياً وبعرض كبير بالإتجاه الدهليزي اللساني الأمر الذي يسمح بالكشف عن وجود قناة ثانية أو قناة عريضة مع وجود فاصل عاجي.
قد يظن أن هذه الأسنان سهلة للمعالجة اللبية لكن حقيقة الأمر انها تأتي تماماً من حيث الصعوبة بعد الأرحاء والضواحك السفلية متعددة الأقنية . والسبب في ذلك :
1- التضيق الشديد بالاتجاه الأنسي الوحشي.
2- على الرغم من النسبة المرتفعة لوجود قناتين إلا أن الممارسون لا يصلون إلى هذه النسبة
3- صعوبة إجراء صور بالتزوي من أجل التنبؤ بوجود قناتين
وجد Frankline أن نسبة القواطع بقناتين تزداد بشكل أكبر من 40% عندما يكون هناك مشكلة أصابت التاج واضطررنا إلى قطع التاج فوق الحافة اللثوية لذلك فإنه عندما كان يواجه صعوبة في بعض الحالات التي تشمل قواطع سفلية فإنه يقطع تاج هذا السن وغالباً كان يكشف وجود قناة ثانية.
لكن إذا تساءلنا عن السبب في عدم ظهور مشكل بعد معالجتنا لقواطع سفلية بقناة واحدة على الرغم من النسب العالية المذكورة لوجود في قناتين لوجدنا أن معظم القواطع السفلية بقناتين تكون متحدة قبل الذروة لذلك فإن حشو احداهما وختم الذروة يعطينا نتائج مرضية نوعاً ما.

الناب السفلي Mandibbular cuspid
الطول الوسطي 25.6 ملم ومتوسط حجم الفراغ اللبي 14.2 ملم غالباً جذر واحد وفي حالات نادرة جذرين منفصلين
عندما يكون جذر واحد يكون التشعب القنوي 1-2-3 مثل القواطع السفلية وهذا السن هو السن الأطول في القوس السفلية ويبدي متغيرات عديدة في الطول مقارنة بنظيره العلوي
القناة الجذرية ضيقة بالاتجاه الأنسي الوحشي لكنها عريضة بالاتجاه الدهليزي اللساني أما المقطع العرضي يكون بيضوياً عند العنق ويصبح دائرياً بالثلث الذروي .
يملك هذا السن ميلان شفوي بالتاج لذلك فالمدخل يكون موجهاً قليلاً نحو السطح اللساني.
في 14% من الحالات يملك قناتين
عند المرضى المتقدمين بالعمر وسبب توضع كميات كبيرة من العاج الثانوي قد يكون من الضروري دمج حفرة النفود بالحد القاطع لتأمين مدخل خطي مستقيم.

الضاحك الأول السفلي Mandibular First Premolar
الطول الوسطي 21.5 ملم – ومتوسط حجم الفراغ اللبي 14.9 ملم على الرغم من أن هذا السن يمتلك جذراً واحداً عادة وقناة واحدة فإن هذا السن قد يربك الطبيب ويسبب له مشاكل عديدة بسبب التكرار النسبي لوجود أقنية متشعبة في الثلث المتوسط أو الذروي صنف4 أو 2
بعض الحالات قد تحوي جذرين منفصلين إلا أنها نادرة جداً
احدى الدراسات أظهرت أن قناة ثانية أو ثالثة تتواجد على الأقل في 23% من الحالات وفي دراسة لـ Vertucci etal أوضح أن 74 % من الحالات لها قناة واحدة بالذروة
25.5% قناتان بالذروة
0.5% ثلاث أقنية
وقد ذكر Baisdenetal وجود أقنية بشكل حرف C (منجلية) في 14% من الضواحك السفلية ذات القناة الجذرية الواحدة وثقبتين ذرويتين.
المقطع بالعنق دائري يميل لأن يأخذ شكلاً بيضوياً والمدخل يوافق هذا الشكل
يجب أن يبقى ضيق الجذر بالحسبان عندما يحاول الطبيب ايجاد القناة بالحالات الصعبة وعندما يكون لدينا قناتان يجب ألا نبالغ بالتوسيع وعند الحاجة لاستعمال قلب ووتد يجب أن نستعمل القناة الدهليزية.
في حالات الصنف 4 يكون مدخل القناة اللسانية أخفض من مدخل القناة الرئيسية بعدة ملمترات ويكون من الصعب جداً معالجة هذه الحالات وهنا نحن بحاجة إلى تعديل خطة المعالجة ففي الحالات الشديدة صنف 4 –جذور شديدة الانحناء
مثلاً يقوم frankline بتوسيع بسيط عند الذروة ثم يتم الحشو بـ chloroperchaحيث أن توسيع الأقنية إلى الحجوم التي نحتاجها عند إجراء المعالجة وفق تقنية التكثيف الجانبي قد تقود إلى تغير شديد في شكل القناة وظهور اختلاطات جمة.

الضاحك الثاني السفلي Mandibular Second Premolar
الطول الوسطي 22.5 ملم ومتوسط حجم الفراغ اللبي 14.9 ملم
يملك التاج حدبة دهليزية متطورة جداً وحدبة لسانية أكثر تطوراً من حدبة الضاحك الأول.
يبدي هذا السن اختلافاً أقل مما هو عليه بالضاحك الأول السفلي ويأتي من حيث سهولة المعالجة بعد القواطع العلوية.
أوضح أحد الباحثين أن 12% من هذه الأسنان تملك قناتين أو ثلاثة بينما أظهرت دراسة Vertucci أن 97.5% من الحالات كانت لها قناة واحدة عند الذروة و2.5% قناتين.
عام 1991 ذكر Bram & Heisher حالة بأربع أقنية واضحة
نسبة منخفضة من الضواحك الثانية السفلية< 1% تملك ثلاث جذور جذران دهليزيان وجذر لساني ومعالجة هذا الشكل غاية في الصعوبة وتحتاج إلى مهارة وتوفيق الطبيب لأنه من الصعب جداً توسيع أقنية صغيرة متعرجة(وهنا يتم الحشوChoropercha )
نظراً لمجاورة ذروة هذا السن للثقبة الذقنية التي تخرج منها حزمة وعائية عصبية يجب أن تنبه أن بعض حالات الاحتدادات هنا تكون شديدة وأكثر مقاومة للمعالجة المحافظة ويمكن أن تسبب تشوشاً حسياً مؤقتاً.


الرحى الأولى السفلية mandibular first molar
الطول الوسطي 21 ملم – ويبلغ حجم الفراغ اللبي 52.4 ملم
وهي أول سن دائمة بزوغاً والأكثر تعرضاً للمعالجة اللبية.
في الغالب جذران منفصلان : الجذر الأنسي قناتين منفصلتين تفتحان بثقبين منفصلتين 85% من الحالات (3) وفي15% تتحدان مع بعضهما لتفتحان بثقبة ذروية واحدة (بعض الدراسات تذكر نسبة 45%)
تميل القناة الأنسية الدهليزية للانحناء في حين تكون القناة الانسية اللسانية أكثر استقامة
يملك الجذر الوحشي الكثير من المتغيرات بما فيها صنف التشعبات القنوية (فقد يكون 2-3) والميلان والانحناء.
في دراسة لـBjornadal & Skidmore أوضحوا أن ثلث الأرحاء السفلية بأربع أقنية
ومن الممكن أن يوجد جذر وحشي لساني منفصل بوضوح وإذا وجد فإنه يكون قصير وشديد الانحناء ولكنها حالات نادرة
من أجل التشخيص الشعاعي نأخذ صورة بحيث القمع يشير من الأنسي باتجاه الوحشي وسريرياً عندما لا تكون القناة الوحشية ملائمة كي تسبر بسهولة بمبرد قياس 25 فهذا مؤشر قوي على أن التشعب القنيوي في هذا الجذر من النط (2- 3)
تتمركز الأقنية بشكل جيد في جذورها وتكون فتحة الدخول بشكل شبه منحرف وتوافق كل قناة الحدبة الموافقة لها عموماً تكون القناة الأنسية الدهليزية مندسة بشكل عميق تحت الحدبة الموافقة ولكنها تبقى على نفس الخط المستقيم المار من القناة الأنسية اللسانية بالاتجاه الدهليزي وعلى الطبيب أن لا يتردد نهائياً في إزالة بنية إضافية من السن من أجل كشف هذه القناة
قد تكون هذه الفوهات متصلة ببعضها بشكل جزئي أو على كامل المسافة باتجاه الذروة.
إن تحضير فتحة دخول كافية تعطينا خياراً أوسع وإمكانية أكبر في إكتشاف أقنية إضافية وإمكانية إجراء فحص دقيق لأرض الحجرة اللبية.
إن القناة الوحشية هي الأكبر والأسهل لايجادها لذلك نبدأ أولاً بايجادها حيث تكون إلى الوحشي قليلاً من الميزاب الدهليزي أقرب للجدار الدهليزي منه إلى اللساني.
نبدأ بسنبلة شاقة من الوهدة المركزية ونزيد التحضير عمقاً من خلال الحركةالأنسية الوحشية باتجاه الوهدة الأنسية وبعد تحديد مكان القناة الوحشية بالاستعانة بمسبار لبي نتجه نحو الانسي واللساني حتى نكشف القناة الموافقة ثم نتجه نحو الدهليزي بحيث يكون التحضير السابق كله محصوراً بالثلثين الانسيين من التاج.
في حالات نادرة يكون هناك جذر أنسي واحد بقناتين قريبتين جداً من بعضهما إضافة لوجود جذرين واضحين منفصلين بالوحشي وبحسب Frankline توجد أغلب حالات هذا النوع في العرق الآسيوي إن هذه الجذور تكون قصيرة جداً و منحنية تماماً حيث يأخذ الجذران الوحشيان شكلاً هلالياً.

الرحى الثانية السفلية mandibular second molar
الطول الوسطي 20ملم – يبلغ متوسط حجم الفراغ اللبي 32.9 ملم
تبدي هذه الرحى اختلافات عدة تفوق بقية الأرحاء الأخرى
تشبه الرحى الأولى إلا أن جذورها تنحني بشكل متدرج نحو الوحشي وفي دراسة على 100 رحى ثانية سفلية (الجذور الانسية) فقد أبدت 100% منها انحناء وحشي من المنظرين الدهليزي اللساني والانسي الوحشي.
ذكر Weine etal أن 4% لها جذر واحد مع قناة شكل حرف C وبشكل نادر قناة واحدة أما الغالبية فتكون بجذرين وبثلاثة أقنية أما وجود قناتين بالوحشي فيكون بشكل قليل مقارنة مع الرحى الأولى السفلية.
إن المشعر على وجود قناة واحدة بالأنسي هو توضع القناة في منتصف الجدار الأنسي وقابلية السبر الأولي بمبرد قياس 20 أو أكبر
عندما يكون هناك قناتان بالجذر الأنسي فإن نمط التشعب القنوي يكون 2 > 3 بخلاف الرحى الأولى السفلية.
قد تحتوي هذه الرحى جذر واحد بمتغيرات عديدة على مستوى الجذور,فقد تحوي جذراً واحداً بقناة واحدة أو قناتين تندمجان مع بعضهما أو تبقيان مفصولتين أوتأخذان شكل حرف C وقد وصفت هذه الحالة لأول مرة من قبل Cooke – cox وذكرا أنها تشكل نسبة 8% وهذا ما أكده wiene في دراسته التي شملت 811 سن .
من الصعب تنظيف هذه الأقنية لذا قد يكون مفيداً استخدام الأمواج فوق الصوتية مع الارواء لزيادة فعالية سائل الارواء كما يجب اعطاء هيبوكلوريت الصوديوم الوقت الكافي للحصول على تنظيف جيد
كما أن اتجاه انغلاق الحرف C قد يكون للدهليزي أو نحو اللساني وهذا ما يكون غالباً .
بقي أن نذكر أن هذه الرحى هي أكثر الأسنان عرضة للكسور العمودية لذلك كان لزاماً أن تتوج بعد المعالجة اللبية.

الرحى الثالثة السفلية Mandibular Third molar
متوسط الطول 18.5% ملم
تعاني هذه الأسنان من اختلافات تشريحية متعددة فقد تكون بقناة واحدة او بقناتين أوبثلاثة أقنية وهي أسهل بالمعالجة من نظيرتها العلوية لأنها تميل غالباً نحو الأنسي مما يجعل المدخل أسهل.
جذورها قصيرة شديدة الانحناء وسيئة التشكل وبغض النظر عن التشوهات التشريحية فإنه من الممكن إجراء المعالجة اللبية بشكل جيد إلا أن ما يحدد الإنذار الجيد للمعالجة هو طول الجذر المدعوم بالعظم حوله.

الأرحاء السفلية ذات الشكل C (المتجلية ): The C shaped mandibular molar
سميت هذه الأرحاء بهذا الاسم لأن الشكل الخارجي للمقطع العرضي للجذر لا يظهر أقنية مستقلة ولكن حجرة اللب تبدي شكل حرف C حيث تملك فوهة شريطية بشكل قوس 180 يبدأ من الزاوية الخطية الأنسية اللسانية ويتجه نحو الدهليزي لينتهي بالجانب الوحشي ولهذه الأرحاء تشعبات قنوية متعددة :
1- أرحاء لها قناة واحدة شريطية من الفوهة إلى الذرروة .
2- أرحاء لها ثلاث أقنية منفصلة تحت الفوهة الشريطية (الأكثر شيوعاً)
بين Melton أن هذه الأقنية يمكن أن تتنوع في العدد والشكل لذلك فإن معالجتها تكون غاية في الصعوبة
في الأرحاء المنجلية بذروة واحدة وارد جداً حدوث التجاوز لأن الذروة غالباً ما تكون قبل 2 -4 ملم قبل الذروة في هذه الأرحاء تتحد القناة الأنسية الدهليزية مع القناة الوحشية وبعدها تفتح على سطح الجذر بنفس الثقبة وفي حالات قليلة لا تندمج هاتان القناتان مع بعضهما إنما تفتحان على السطح بثقبتين منفصلتين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.dentalarabic.com
 
تشريح الجهاز اللبي للأسنان الدائمة السفلية Anatomy of the pulp system*
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» افضل واسهل المراجع لمادة HUMAN ANATOMY
» حصرى كتاب سنل الاصدار التامن
» حصريًا أضخم مكتبة بيولوجي علي الانترنت
» System Lockdown Policy
» The Basic Parts of a Drip System

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع طب الاسنان العربي | Dental Arabic :: علوم طب الأسنان :: علم المداواة endodontic & Operative Dentistry-
انتقل الى: